بدع الشاعر
عمار عدنان محمد غلاب الخلاقي
وجوابي عليه

ابديت بــــــــــك واعوذ بك يالله يارب الفلق
يامن على سبعا تعـــــــلا فوقها سبعا طباق

نادا المنادي وستجبنا وختفا نــــــور الغسق
وبن الخلاقي بعد ما صلى نضم خطه وســاق

ونا سلامي كـــــل ما الهاجس بقيفانه نطق
يوصل لـــكم بالويب من عندي عليكم يالرفاق

واخص هيثم بن عوض تعداد مالبارق بــــرق
ذي خطم الناقه وقيدها ربط ساقً بســـــاق

مــــــــــن بعد مالجمال فلتها وخلاها طلق
تمشي همل في وسط ركبان الهوادج عالنياق

حملت نفسك حمل ما لك به ولا انته مستحق
ولا يكلف ربنا عبداً على ما لا يطـــــــــاق

فصل انتها والثاني اقبلنا معا ضـــاو الشفق
والهاجس اعطاني على بعض المواضيع اتفاق

ابن البسم ذي كان فالماضي تحول لا وشـق
والذيب ذي يعوي في الغابات قد اصبح معاق

ثوب الكرامه والعروبه في رؤى العين احترق
والعاهره تلبس ثياب العــــــز وتشد النطاق

والساحره مـــــدت يديها وستعانت بالسرق
والمرجفين ابــــــرك عليهم بادرو بالألتحاق

وعطبو مجرا المعيشه ذي اساسا مـــا خلق
وزادو المسكين* لا هـــــمه تعاسه وحتراق

حلقه وقلنا باتعدي ونها عــــــــــــدة حلق
هي سلسله متسلسله فيهـــا نطاق الانطلاق

والطوق طوق واستوى وشتد من حول العنق
ضاق الهوا بل اوشكت روح العروبه عـالفراق

ماحد لنا مـــــن دون رب الكون ينصفنا بحق
هذي حقيقه مــــــا فهمناها وان الحق باق

ما ماء على ضامي جزع مهما تكوني يالطرق
لـــــو تنطبق افلاكها فوق الرواسي انطباق

ذكـــــر النبي طه عمود الحق بالدين الاحق
ذي ما يصلي عالنبي مذكور من اهـل النفاق


جواب/هيثم عوض السعدي

كونتني من طين من نطفه ومن ثما علق
وكرمتني بالعيش ثما ليك يارب المساق

اوحيت الى موسى بضرب البحر والبحر انفلق
وجتاز موسى البحر وغرغت العدوا بالانطباق

جلئ جلالك يامن اتعليت ع السبق الطبق
فرّج على مسلم تعب قلبه وفيه الكون ضاق

والان قم يالوعل وانضر من على بابي طرق
وستقبله في زغردة صوت النميمات الرشاق

وفرش له الديوان وطرح مجلس الشاعر طلق
وذبح لنا حٌمر النعم شرفتنا يااااابو خلُاق

ها بعد قم ياهاجسي وبرع على صدر الورق
وعانق الكلمه على ثغر القلم خيرت عناق

برغم ان الشعر من كثر الزنابيل أندحق
والشاعر الجزل المثقف دم كلماته يُراق

لا تحسبون الشعر جرة فول او قشوه مرق
او قبيله كلاً مع عمه يوقوق واق واق

الشعر صمام الادب مش كل من يوصل تبق
يعني رساله هادفه واخلاق في نفس السياق

يادار يحيى بن عمر دقدقتك الهبلان دق
وع التخلف والكلام الشين تتسابق سباق

والناقه الحمراء صراحه دخلتنا لنفق
صارة معاهم عضواء بالقمه وجمعية الوفاق

الفصل لول راح والثاني قد اوشك ع القرق
من جرّع اخوه المذله يحتسي نفس المذاق

قم بلل اللحيه اذا شفك ان ابن عمك حلق
قد ربما يصبح مبهذل ذي تشفي بالعراق

ويش من عروبه ياحبيبي عاد بك فيها سمق
ب الف واحد ذي بنا صحصح من القفوه وفاق

والساحره في مبخرتها عظم جيفار أأحترق
لكن تراء دخانها لولادها جاب أختناق

قال المثل من كبر اللقمه تورط وختنق
ان شاء الله إني ذكرك ياصاحبي وقت الطلاق

نصبر على الرحمن والخبره قهم تحت المدق
ودعوة المظلوم بالظالم وبصحابه تُحااااااق

في يده اليمنا كتاب الله واليسراء عرق
في كمن احمر عين يتسلي بهم وقت الفراق

يابن الخلاق قالها لول ومن حجاء بزق
مرزوق لا شاف المراعي قام يتركض وناااااق

والختم صلوا ع النبي ماطير حلق ونطلق
بذكر ابو القاسم مزاجك ياخي يهدا وراااق