النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: حقيقة القيفي

  1. #1
    مشترك جديد
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    17

    افتراضي حقيقة القيفي

    [frame="7 10"],,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,و بسم الله الرجمن الرحيم............

    موضوعنا اليوم هو:اضف الى معلوماتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    بعنوان؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛واحه في حياة شاعر

    ماحقيقة المساجلات بين القيفي والخالدي ؟
    هل القيفي اسم وهمي ام حقيقي ؟
    اذا كان حقيقي فاين القيفي بعد وفاة الخالدي ؟لماذا لم نسمع له قصائد كغيره؟
    لماذا اختار الخالدي طريقة اسم الشاعر الوهمي لينضح بقصائده؟

    هذا ما سيجيب عليه كتاب الدكتور ؛علي صالح الخلاقي
    ,
    ,,,,,,,,,,,,,,,,في كتاب... فراسة شاعر ساجل نفسه

    احمد علي طاهر القيفي وحقيقة ما دار بينه وبين الخالدي من مساجلات

    ملاحظة//////////////////
    هذا الكلام منقول من كتاب فراسة شاعر ساجل نفسه ,
    والذي قام بتجميعه د.علي صالح الخلاقي

    حقيقة ما دار بين القيفي و الخالدي

    منذ ان بدءت المساجلات الشعريه في مطلع العام 1981م وعلى السنوات اللاحقه لم يكن يتبادر على اذهاننا ان الخالدي هو نفسه القيفي ولم نسمع من يقول مثل ذالك وكان السائد ان القيفي شاعر كبير وند قوي للخالدي وان له شهره واسعه في قيفه ومحيطاتها لا تقل عن شهرة الخالدي في يافع ومحيطه من مناطق الجنوب

    وقد كانت للمساجلات شعبيه واهتمام مثير عند غالبية الناس
    وبمرور الايام اخذت اعداد الشعراء الشعبيين ممن دخلو الشعر تتزايد وطوال هذه السنوات
    (1981_1989)فأننا لم نسمع القيفي يردعلى احد منهم وكأنه غير معني بما يدور من جدل وصراع والتي يجب ان يكون في احد الطرفين

    موت الخالدي ووهمية القيفي

    منذ وفاة الخالدي في ديسمبر 1998م يدور لغط وجدل واحاديث حول حقيقة الشاعر القيفي
    بين مشكك بوجود الأخير اصلاً وبين قبائل بوجوده كشخص لكنه ليس بشاعر وليس له صله بالمساجلات التي ابتدعها الخالدي ونسبها اليه
    وزاد من هذا الاعتقاد ان العشرات من الشعراء الشعبيين قد نظموا قصائد رثاء بوفاة الفقيد الكبير الخالدي فيما غاب عن قائمة هؤلا الشاعر القيفي بل ان الفنان حسين عبد الناصر

    فجر قنبله مدويه عشية وفاة الخالدي

    "ان القيفي قد مات في نفس اليوم وفي نفس الساعه وفي نفس الدقيقه التي مات فيها الخالدي ودُفن معه في نفس القبر
    لماذا ابتكر الخالدي شخصية القيفي الوهميه".

    الحافز المباشر الذي هز كيانه ودفعه لابتكار هذا الاسلوب الفريد كان حادث اغتيال رجل الدولة البارز السياسي محمد صالح مطيع الذي كان احد ابرز قادة الفدائيين اثناء حرب التحرير
    وقد كان الخالدي ممن هزتهم هذه الصدمه بقوه ولم يكن امامه الان ان يثير الحميه القبليه على لسان شيخ وشاعر "شمالي" من "قيفه" تحديداً ليقول على لسانه ما لم يكن بمقدوره الحديث عنه مباشره او حتى التلميح عنه

    الفنان حسين عبد الناصر يكشف الحقيقة كامله

    كان الفنان حسين عبد الناصر قد ألمح في تصريحه السابق ذكره عقب وفاة الخالدي ان القيفي لفظ انفاسه في اللحظة نفسها التي مات فيها الخالدي ووري الثرى معه في نفس القبر ولأنه لم يفصح أكثر فقد أثار تصريحه حينها جدلاً وتأويلات مختلفة
    ورأيت ان من الظروري التواصل مع هذا الفنان وقد حاولت جاهدأ عبر عدد من الاصدقاء في مهجره في قطر ولاكني لم اتوفق حينها من اللقاء معه
    وفيما اضع اللمسات الاخيره لتقديم هذا الكتاب اثمر جهود الصديق الشاعر احمد حسين ين عسكر .وكانت المكالمه التي انتظرهاعلى احر من الجمر

    فها هو الفنان حسين عبد الناصر يكالمني هاتفياً من قطر وبعد السلام والاعتذار عن تأخيره في الاتصال طلبت من ان يكشف للجمهور حقيقة مساجلات القيفي مع الخالدي.
    فقال لن اكن اشك للحظه طوال السنوات التي تساجل فيها الخالدي مع القيفي ان يكون الأخير

    شخصيه وهميه .

    ولانني اتعرف واتواصل مع الكثير من الشعراء الشعبيين الذي اغني لهم
    فقد طلبت من الشاعر ابو لوزه التعرف من خلاله على القيفي او التواصل معه تلفونياً
    كما طلبت منه الحصول على صوره شخصيه للقيفي لتكون ضمن صور لشعراء أخرين ممن غنيت لهم اشعارهم وكان الخالدي يماطل في تلبيه طلبي ولم يرسل لي بصوره شخصيه له ولا برقم تلفونه. وفي عام الوحده 1990م كنت في عدن وكانت مساجلات القيفي مع الخالدي قد توقفت قبل اكثر من عام وفي اللقاءت الوديه مع الخالدي سألته عن هذا الانقطاع وأين موقف القيفي من الوحده
    حاول ان يبرر هذا الانقطا بأنشغال القيفي بأموره الخاصه
    وقد طلبت من الخالدي ان يعرفني خلال زياراتي تلك على القيفي وظل الخالدي يعدني بترتيب لقاء
    تعارفي ثم يفتعل التبريرات المختلفه بأنشغال القيفي وتكرار ذالك عدة ايام فتعمدت ان انقطع عن الخالدي لأيام رغم العلاقه الحميمه وطيلة انقاعي عن مجلسه كان يتصل بي ويدعوني الى (المقيل) وكنت من جانبي ابرر انشغالي بأمور اصطنعها وبحدسه ادرك الخالدي انني غير مرتاح لعدم تعاونه في تلبية طلبي

    وبعد حوالي اسبوع اتصل بي قائلاً ستخزن القات اليوم مع القيفي في بيتي .
    سررت جدأ لذاك وذهبت الى ديوان الخالدي مبكراً وعرفت منه ان القيفي سيصل بعد قليل
    جلست دون ان اتناول اغصان القات فقال الخالدي خزن فقد يتأخر القيفي قلت انني لن اخزن الا عند وصوله كان الوقت يمضي وانا انتظر الى ساعتي ودخل نجل الخالدي الأكبر معنا ثم خرج من المجلس بعد دقائق وعندها التفت الخالدي نحوي وكأنه سيدلي بكلام هام: فقال انا اعزك يا ابو طه مثل معزه خالد ابني وانت تعرف ذالك وانا عندي سر لا اريد ان يعرفه غيرك ..قاطعته قائلاًا: ان كنت قد قلت لواحد غيري بهذا السر فلا تقوله لي حتى لا يتسرب ولا تدري من سربه. قال انك الوحيد الذي ستعرفه وارجوا ان لا تتحدث عنه الا بعد وفاتي.فوعدته بذالك ثم قال:

    ان لا يوجد شاعر اسمه احمد علي طاهر القيفي ، وقد حاولت ان اعبر عن مشاعر الحزن بعد اعدام مطيع فلم اقدر ، ففكرت بطريقه تتناسب مع الظروف السياسيه واخترت هذا الاسم بالصدفه وعلى انه شاعر وشيخ وشاعر من الشمال ،وكنت اريد ان اقول المساجله الاولى فقط والرد عليها واغلاق الموضوع بعدها ولكن انتشارها السريع بين الناس دفعني للاستمرار بهذه المساجلات مع شخصية القيفي الوهميه وقد عرفت فيما بعد عند زيارتي لصنعاء بوجود شخص اسمه احمد علي طاهر القيفي وهو من آلاحطام وهذا ليس بشاعر ولا له صله بهذه المساجلات ومع تحقيق الوحده لم يعد من مبرر لمثل هذه المساجلات فأوقفتها بنفسي مثل ما اوقفتها بنفسي ولا اريد ان يعرف احد هذا السر حتى لا افتح جبهات مع الشعراء الشعبيين

    كما كان الفنان حسين عبد الناصر يستلم قصائد البدع من الشعراء الذين تساجلوا مع الخالدي ومكتوبه بخطهم عدا مساجلاته مع القيفي التي كانت تصله مكتوبه بخط الخالدي ولم ينتبه لهذه الملاحظة الا بعد معرفته بالأمر

    واخيراً

    لانبدي الا اعجابنا بالشاعر الكبير شايف محمد الخالدي الذي جعلنا مشدودين الى هذه الروائع من المساجلات الفنيه(البدع والجواب)التي ابدعها مع شخصية " شاعر وهمي" اصطنعه
    وحي خياله بأسم احمد علي طاهر القيفي "ابو زايد" ليقول بلسانه ما يريد قوله

    العذر على اي تقصير وارجو التصحيح من من يرى اخطاء في منشوري او من لديه معلومه غير مذكوره يضيفها

    تقبلو خالص التجيه وعظيم الاحترام
    ربشوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووني

    العاصمه-----------------------------------------------عدن[/frame]
    :

  2. #2
    المـــديــــر الـتنفيــــذي الصورة الرمزية قاسم المشتهر
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    المشاركات
    1,246

    افتراضي

    صحيح أخي بارك الله فيك

    الشاعر الذي حاور نفسه

    كما كتب عنه الدكتور على صالح الخلاقي

    شكرا مرة أخرى بارك الله فيك
    [flash=http://www.asmma3.com/up/lives_20_5_1430/12970764561.swf]WIDTH=400 HEIGHT=400[/flash]

  3. #3
    مراقب عام الصورة الرمزية سمير محمد
    تاريخ التسجيل
    Aug 2009
    المشاركات
    331

    افتراضي

    حينما سمعت وقرأت هذا لأول مرة

    خيل لي أني أقرأ عن شاعر أسطوري ..

    كيف لشخص فما بالك بمن هو بمنزلة الخالدي مكانة وشهرة و كل العيون تحيط به أن يأتي بهذه الفكرة المبتكرة

    لم يسبقه إليها أحد من البشر حسب علمي فاستحق ريادة الشعر و ريادة التفكير ..

    كيف يستطيع شاعر أن يبتكر شخصًا آخر و يكتب على لسانه ابيات دون أن يشك أي شخض بهذا ..

    كل التقدير لك للإمتعانا بهذه الحكاية مرة أخرى
    [shr71=http://i229.photobucket.com/albums/ee60/samirsma/ummuna.jpg]أم المؤمنين فداك[/shr71]

  4. #4
    مشرف المنتديات الاسلامية الصورة الرمزية ابن الوردي
    تاريخ التسجيل
    May 2010
    المشاركات
    303

    افتراضي

    سبحان الله الله يرحم المسلمين

    وسلمت اخي على النقل

    والله يرحم حسين عبدالناصر

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

المواضيع والمشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها .. ولاتتحمل إدارة الموقع أدنى مسئولية


Semat Systems