بسم الله الرحمن الرحيم
خبر سار من قرية عنتر لقبيلة يافع

بعد اثناء عشر عام من الجد والاجتهاد في حفظ القران والسيره النبويه
والعلوم الدينيه والتربويه على يد الشيخ محمد المصري وزوجته ام البراء
اكملت احدا عشر حافظه للقران الكريم
ونفس هذا العدد ويزيد سيكمل حفظ القران بعد فتره وجيزه حيث لما يتبقى
سوى الجزئين الاخيريين
وبحمد الله اعداد كبيره وكثيره قد تجاوزت نصف المصحف الشريف
وهناك اجتهاد كبير بتولي مدرسات وناشاطات اكثر من عشرين من نفس نساء
القريه بالقضاء الكلي على الاميه وتعليم التربيه الدينيه للنشى الجديد والحلقات
النسائيه صباحاء ومساء ونتسطيع القول بان الفائده كانت كبيره وناجحه ونتمنى
لابناء قبيلة يافع وكل قراءها العمل بنفس التجربه والاخذ بها
وقد انتقل الشيخ وزوجته قرية ال عياش فيما تولى المهمه هذا العام الشيخ
عبدالرووف وزوجته ام حمزه ونحن اذ ندعو لهم بالنجاح فهناك مؤشرات ايجابيه
تجاه الجانب التعليمي للاولاد والذي تدني مستواهم التعليمي في كل مناطق يافع
الى حد كبير شانه شان كافة الموسسات التي كانت تحت رعاية الدوله وهناك
نيه كبيره من قبل وجهاء واعيان قرية عنتر في تنشيط العمل ورفعه الى مستوى
عالي والخروج من دائراة الاميه التي تصل الى عشرين بالمئه عند الاولاد
حيث كان العمل يقتصر على دورات صيفيه يقوم بها الشيخ السيد عبدالرحمن الحامد
في مسجد الشيخ الحسين ابن ابوبكر بن سالم والشيخ عبدالرووف في مسجد
عبدالجبار على ان يتم من الاان وصاعدا التواصل
للتعليم الديني والتربوي طوال العام في المسجدين مسجد الشيخ الحسين ابن ابوبكر
بن سالم
ومسجد عبدالجبار شانه شان التعليم النسائي ودفع بمدرسين مساعدين للشيخ
السيد عبدالرحمن والشيخ عبدالرووف
ونحن اذ نبارك هذا العمل وندعو لهم بالسداد والتوفيق لايفوتناء هناء ان
ننقل شكرناء وتقديرناء لكل من الاخ محمد عبدالله صالح
والاخ انيس محمد عاطف وكل من يقوم الى جانبهما بالدعم والتنظيم والموازره من ابناء القريه
وشكرا