كلم علي سالم وقل للعطاس
يتبادلوا ود المحبة بالكاس
لا يقرأوا لي قصص بانواس
وآيحطون الحكم والشاهد

ما مثل بانواس ما له مبدأ
خلف لكم أسرة خبيثة واعداء
وآيطردوكم من مطار اليمدا
وبايظلي حيث ظل قاعد

تشتوا رتب عالي وتشتوا حكام
وانتم بعلم الله بهايم وانعام
محد تعبر من دروس الأيام
ذي حطمه كمن جليل الساعد

ندعي لكم يا خالدي بالتوفيق
يهديكم الله للعمل بالتنسيق
ولا يبتليكم بالرفيق الزنديق
ذي تحسبونه في مقام الوالد

وعادكم باتوقعوا في ورطة
ورطة كبيرة يا لها من ورطة
وليتوا الظالم زمام السلطة
والشعب بالطاعة مكانه صامد


المرحوم : شايف محمد الخالدي